بعد أزمة كورونا.. مخاوف في الصين من تفشي أنفلونزا الخنازير

نشر موقع “dailystar ، أن الحكومة الصينية لديها مخاوف من حدوث جائحة عالمية ثانية بعد اكتشافها لوجود خلل شديد العدوى، وهذا مثل ما حدث عند ظهور الفيروس التاجي كورونا لديهم.

وأوضح التقرير، أن هناك مزرعة للخنازير في مقاطعة يونيانغ ، تشونكينغ بالصين ، مليئة بسلالة مميتة من حمى الخنازير “أنفلونزا الخنازير” ، فقد عثر المحققون على 298 خنزيرا تم نقلها بشكل غير قانوني إلى مكان آخر ولكن تم التخلص منها، وهذا ما تسبب في إثارة الخوف عند الحكومة الصينية من حدوث جائحة عالمية ثانية.

وأثار هذا الاكتشاف عملية البحث عن المزرعة التي قامت بهذا الأمر، التي ربما تتسبب في انتشار المرض “أنفلونزا الخنازير” للعديد من الخنازير الأخري، ويتسبب في وفاة الكثيرون وتصبح جائحة، ولكن المسئولين يصرون على أن هذا الأمر تمت معالجته.

وأضاف التقرير، أن انفلونزا الخنازير يمكن إنتقالها عن طريق الخنازير الحية أو الميتة وفقًا للمنظمة العالمية لصحة الحيوان، ولا يوجد لقاح لها ويمكن أن يحدث الانتقال عن طريق تغذية الحيوانات الحاملة للمرض.

وأكد التقرير، أن أعراض انفلونزا الخنازير تتسبب في ارتفاع درجة حرارة جسم المصاب، والسعال وهذه الأعراض تشبه فيروس كورونا التاجي، ولكن مصابي انفلونزا الخنازير يشعرون أيضا بعد قدرتهم علي التقاط نفسهم، مع ظهور بقع حمراء علي الجلد.

وهناك مخاوف شديدة أن تكون الصين لا ترغب في التصريح عن وجود جائحة أخري لديها، حيث إن الصين أخفت تفشي الفيروس التاجي كورونا، ولم تصرح بعدد الوفيات الحقيقي، في الأيام الأولى من تفشي الفيروس التاجي كورونا، وأكد الأطباء في الصين أن هناك فيروس قاتل وأبلغوا عنه السلطات، ولكنهم عوقبوا واضطهدوا.

وبمجرد أن بدأ الفيروس في الانتشار في جميع أنحاء العالم، أفادت سكاي نيوز أن الحكومة الصينية قد انغمست في حملة تضليل، وعدم رغبتها في التصريح عن ظهور فيروس تاجي مستجد.

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button