كورونا يعود للمتعافين.. إصابة 51 شخصا في كوريا الجنوبية بالفيروس مرة أخرى ‎‎

نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، تقريرا أكدت فيه أنه تم وضع 51 شخصا داخل الحجر الصحي بمدينة دايجو، بكوريا الجنوبية، مرة أخرى بعد أيام من خروجهم وتعافيهم لأن التحاليل أثبتت إصابتهم بفيروس كورونا من جديد.

وقال مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها بكوريا KCDC إنه من المرجح أن الفيروس استعاد نشاطه داخل أجسامهم ولم يصابوا به مرة أخرى من مخالطة حالات مصابة.

وأضاف: “بهذا فإن ما يحدث يدعم نظرية كمون الفيروس بطريقة لا يمكن اكتشافها عند مستويات معينة في خلايا الجسم وأنه لأسباب غير معروفة في الوقت الحالي يستعيد الفيروس نشاطه وأنه أيضا مازال غير واضح هل المصابون بفيروس كورونا مرة أخرى بعد تعافيهم قادرون على نقل العدوى لغيرهم أم لا.

وقال بورفيسور الأمراض المعدية في جامعة إيست أنجليا، بول هانتر، للصحيفة إنه يرجح أن إعادة الإصابة بالفيروس مرة أخرى ليست ناجمة عن تلقي العدوى مرة أخرى ولكنه يعتقد بوجود تفاعلات داخل الجسم هي التي تؤدي لذلك.

وأكد جيونج إيون كيونج، مدير مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها أنه تم إرسال فريق من علماء الأوبئة إلى مدينة دايجو لإجراء تحقيق كامل عن الحالات المصابة بالوباء.

وأكد البروفيسور مارك هاريس، وهو عالم فيروسات بجامعة ليدز بالولايات المتحدة، أن التقارير التي تُظهر إيجابية الإصابة بالوباء بعد أن جاءت النتيجة سلبية في وقت سابق تثير القلق والرعب لأنه من المفترض بعد إتمام الشفاء أن تتكون استجابة مناعية داخل الأجسام تمنع الإصابة بالفيروس مرة أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى