تحويل جزيرة إلى مقبرة جماعية لضحايا “كورونا” بالقرب من نيويورك

تداولت وسائل إعلام أمريكية مقطعا مصورا جرى تصويره بـ”درون”، يظهر حفر خندق كبير في جزيرة هارت التابعة لولاية نيويورك من أجل دفن جثث المصابين بفيروس “كورونا”.
وتعتبر جزيرة هارت إحدى أكثر الأماكن المتوقع أن يتم فيها دفن جثامين ضحايا فيروس كورونا الذين قضوا نحبهم في ولاية نيويورك، في الوقت الذي كان فيه مارك ليفين، عضو مجلس المدينة قد أثار الرأي العام بتصريحات دعا فيها إلى دفن الجثث في الحدائق العامة للولاية.

وعاد ونشر تغريدة جاء فيها أنه بعد الاستشارات مع مجلس الدولة تقرر عدم دفن الجثث في الحدائق، مشيرا إلى أنه تم الاتفاق على دفن الجثث في جزيرة هارت لو دعت الضرورة إلى ذلك بدلا من دفنهم في الحدائق.

صحيفة “نيويورك بوست” نشرت المقطع المصور، الذي تم تصويره في 2 أبريل، مضيفة بأنه لسجناء يقومون بحفر قبور في الجزيرة، موضحة أن دفن الجثث في الجزيرة غير المأهولة يعد أمرا شائعا ويعود تاريخه لـ150 عاما.الفيديو

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى