رئيس الوزراء: الاستخفاف بإجراءات مواجهة كورونا يؤدي إلى كارثة والإصابات مرشحة للزيادة

أكد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، أن الاستخفاف بتنفيذ قرارات الدولة في مواجهة فيروس كورونا قد يؤدي إلي حدوث كواراث على مستوى أعداد الإصابات والوفيات التي نراها اليوم في عدد من الدول التي تمر بالأزمة.

وأضاف مدبولي في مؤتمر صحفي بمقر مجلس الوزراء اليوم الأربعاء، أن التزام المواطنين هو الحل الأمثل لعدم حدوث مشكلة كبيرة.

وأشار رئيس الوزراء إلى أن أعداد المصابين مشابهة للسيناريوهات التي وضعتها الدولة والتوقعات بشأن المتوالية الهندسية للإصابات.

وأوضح أن تقديرات الدولة توقعت تحقيق إصابات في معدل من 120 وحتي 150 حالة يوميا وهو ما تحقق فعلا، مؤكدا أن الأسابيع الثلاثة المقبلة ستشهد زيادات أكبر في أعداد المصابين.

ولفت مدبولي إلي أنه يجب على المواطن المصري الالتزام لعدم الوصول إلى المرحلة الثالثة من الخطر .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى