كورونا يتسلل إلى جسد نائبة وزير الخارجية الكندي

أعلن وزير الخارجية الكندي، فرانسوا فيليب شامبين، اليوم الأربعاء، إصابة نائبته، مارتا مورجان بفيروس كورونا المستجد، جاء ذلك في تغريدة للوزير الكندي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، وكان العديد من الوزراء والنواب الكنديين قد عزلوا أنفسهم خشية أن يصابوا بالفيروس، ورغم ذلك أصيبت المسؤولة الكندية.

وأجرى شامبين اختبارا للفيروس الشهر الماضي، بعد جولة في لاتفيا وأوكرانيا وبولندا، وجاءت نتائجه سلبية.

و كان مسئولو الصحة العامة في مدينة تورونتو الكندية، قد أعلن وفاة عشرة أشخاص بسبب فيروس كورونا المستجد، ليرتفع إجمالي الوفيات المرتبطة بالفيروس في المدينة إلى 42 حالة.

وبلغت إجمالي الحالات في أكبر مدينة كندية 1449 حالة، تشمل 1218 حالة مؤكدة مختبريا و 231 حالة محتملة.

وقالت الدكتورة إيلين دى فيلا، المسؤولة الطبية للصحة في تورونتو، خلال المؤتمر الصحفي اليومي إن عدد الأشخاص الذين دخلوا المستشفى بسبب الفيروس انخفض من 145 إلى 142 لكن عدد المرضى في العناية المركزة ارتفع من 60 إلى 63 حالة .

وارتفع عدد الوفيات في المدينة بشكل مطرد في تورونتو منذ يوم الجمعة، عندما قالت دي فيلا أنه تم الإبلاغ عن إجمالي 13 حالة وفاة منذ بداية الوباء.

وارتفع عدد الحالات في كندا إلى 17847 حالة، تشمل 375 حالة وفاة، بعد تسجيل 52 حالة وفاة جديدة اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى