الجيش الجزائري يعلن استعداده لمواجهة سيناريوهات تفشي كورونا

أكدت وزارة الدفاع الجزائرية، أن الجيش يحافظ على استعداده وتأهبه الدائم لمواجهة أي طارئ، في الوقت الذي تسجل البلاد يوميا عشرات الإصابات والوفيات إثر تفشي فيروس كورونا المستجد.

وجاء في العدد الأخير من مجلة “الجيش” الصادرة عن الوزارة أن قيادة الجيش تتابع يوميا تطورات الوضع، وتسهر على تقديم كل التعليمات والتوجيهات للأفراد وتحرص على الاتصال الدائم والمستمر، من خلال العمليات التوعوية.

وأوضح تقرير المجلة أن الجيش سخر كل إمكانياته في إطار التنسيق المحكم مع مختلف القطاعات الوزارية المختلفة، باعتبار الوضعية الحالية الصعبة تستدعي تجنيد كافة الطاقات البشرية والمادية والرفع من مستوى التنسيق بين كافة مؤسسات الدولة للحد من تفشي هذا الوباء.

وأشار التقرير إلى أن إصرار الدولة الجزائرية على مواجهة هذا الوباء عن طريق الإجراءات التي اتخذتها والقرارات الصائبة لرئيس الجمهورية، جنبت بلادنا التعرض لمأساة حقيقية هي في غنى عنها.

يذكر أن السلطات الصحية الجزائرية أفادت اليوم بتسجيل 12 وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 205، فيما عرفت حالات التماثل للشفاء ارتفاعا ملموسا بـ124 حالة جديدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى