200 مليار يورو خسائر إيطاليا السياحية بسبب كورونا

أكد لوكا باتاني رئيس رابطة السياحة والتجارة الإيطالية، أن إيطاليا تكبدت خسائر كبيرة في مجال السياحة تصل إلى ما يقرب من 200 مليار يورو من إجمالي عائدات السياحة المباشرة، بالإضافة إلى التأثيرات على القطاعات الأخرى بسبب حالة الطوارئ الناجمة عن فيروس كورونا .

وذكر أن نسبة الخسارة تصل إلى 60٪ على الأقل، وفقًا لأقل التوقعات، بالإضافة إلى توقف سفر الإيطاليين إلى الخارج تمامًا وحتى أواخر الصيف على الأقل، حسبما قالت صحيفة “لاستامبا” الإيطالية.

وأشار باتاني إلى أن هذا القطاع يمثل 13٪ من الناتج المحلي الإجمالي وفقًا للمجلس العالمي للسفر والسياحة ، يؤثر على 15٪ من العمالة وأيضا يؤدى إلى خسارة تقدر بـ17 مليار يورو من المساهمة في الميزان التجاري للبلاد وفقًا لبيانات البنك المركزي.

وفى إطار مواجهة التداعيات الإقتصادية الناتجة عن انتشار وباء كورونا والنهوض بالاقتصاد الإيطالي، قررت الحكومة الإيطالية تخصيص 750 مليار يورو، لدعم الشركات بجميع أصنافها، الكبرى والمتوسطة والصغرى، وذلك في ظل الخسائر الاقتصادية التي لحقت إيطاليا بسبب الفيروس.

وتعانى إيطاليا من انخفاض بنسبة 6.5% فى عام واحد، وهو ركود مماثل لما حدث خلال فترة العامين 2008 -2009 في الربعين الأولين، بل أن الوضع سيكون أسوأ وهناك توقعات بإنخفاض 10% بسبب وقف التصنيع والسياحة وحتى خدمات النقل والأنشطة الترفيهية، وفقا لصحيفة “الكورييرى ديلا سيرا” الإيطالية.

وكانت الحكومة الإيطالية أعلنت عن تدابير جديدة سيتم اتخاذها، للدخول فى المرحلة الثانية من الفيروس، والتي تضمن إعادة النشاطات إلى طبيعتها بشكل تدريجي، وذلك في ظل انحسار معدلات الإصابة بالفيروس في البلد الأوروبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى