450 إصابة بكورونا بين الموظفين والنزلاء بأكبر سجن في شيكاغو

أكد مسؤولون في قطاع السجون بمقاطعة كوك، أن الفحوصات أظهرت إصابة نحو 450 نزيلا وموظفا بفيروس كورونا في أكبر سجن بشيكاغو في واحدة من أكبر حوادث تفشى المرض التنفسي في مكان واحد حتى الآن منذ أن بدأت الجائحة.

وتمثل الزيادة الكبيرة في الإصابات بسجن مقاطعة كوك أكبر تفش لمرض كوفيد-19 في السجون في المدن الكبرى بالولايات المتحدة حيث يعيش النزلاء غالبا في أجنحة متقاربة.

واكتسب الوضع اهتماما كبيرا في وقت سابق هذا الأسبوع عندما رفع سجناء لافتات طلبوا فيها المساعدة عند نوافذ زنازينهم المطلة على شارع عام.

وقال مكتب شرطة مقاطعة كوك في بيان له: “أفراد الشرطة والطواقم الطبية في المقاطعة يعملون على مدار الساعة لمكافحة جائحة فيروس كورونا العالمية غير المسبوقة”.

وتشمل هذه الإجراءات إعداد حجر صحى ومنشأة رعاية للسجناء تتسع لنحو 500 سرير، ونقل أكبر عدد ممكن من النزلاء من الزنازين التى تضم سجينين إلى زنازين فردية والبدء في إجراء اختبارات الفيروس في السجن.

وتوفى أكثر من 16600 شخص في أنحاء الولايات المتحدة جراء إصابتهم بكوفيد-19 وتم تأكيد إصابة 463 ألف شخص رغم أوامر البقاء في المنزل غير المسبوقة في غالبية الولايات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى