“المحافظين” يتقدم بطلب إحاطة بشأن أدوات الوقاية من كورونا في المواصلات

تقدم النائب شديد أبو هندية، عضو الهيئة البرلمانية لحزب المحافظين، بطلب إحاطة للدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، موجه إلى وزيري الداخلية والنقل والمواصلات، حول الإجراءات التى ستتخذها الحكومة للرقابة على استخدام المواطنين أساليب الوقاية كالكمامات والجاونتى عند ركوب القطارات والمواصلات العامة والنقل الجماعى عن طريق شرطة النقل والمواصلات، وأيضا فى أى تجمعات أخرى للحد من انتشار فيروس كورونا .

وقال “أبو هندية”، في طلب الإحاطة، إنه خلال فترة زمنية وجيزة انتشر فيروس كورونا فى كافة دول العالم، وصنفته منطمة الصحة العالمية وباءً، بعد تفشى الفيروس وإصابته الملايين من الأشخاص كما أودى بحياة عشرات الآلاف من الحالات المصابة.

وأضاف أنه لا يوجد حالياً دواء محدد للوقاية من فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، ولكن توجد العديد من الخطوات التى لا بد من اتباعها لتقليل فرص الإصابة بالفيروس ومنع انتشاره وذلك عن طريق بعض الاستخدامات، والتى منها على سبيل المثال لا الحصر:
• استخدام المناديل الورقية أو الكمامات ووضعها على الفم والأنف عند العطس أو السعال مع مراعاة التخلص منها بشكل آمن، مما يضمن عدم انتقال العدوى الفيروسية للأشخاص الأخرين.

• الابتعاد عن التواجد فى الأماكن المزدحمة، وأن تزيد المسافة بين الأشخاص وبعضهم البعض عن ثلاثة أمتار.
• الابتعاد عن مخالطة الأشخاص الذين يظهر عليهم أعراض تشير إلى إصابتهم بأى من أمراض الجهاز التنفسى كالإنفلونزا ونزلات البرد، وتجنب الاقتراب الشديد منهم للوقاية من الإصابة بالعدوى.

ولفت عضو الهيئة البرلمانية لحزب المحافظين إلى ضرورة اتخذا الحكومة بعض الإجراءات للتأكد من استخدام المواطنين إجراءات الوقاية في ظل عدم القدرة على تباعد الأشخاص عن بعضهم البعض فى وسائل النقل العامة كالقطارات والمترو وغيرها، فضلا عن عدم معرفة الأشخاص المصابين والذين قد لا تظهر عليهم أعراض المرض إلا متأخراً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى