نفد منه الطعام.. طاقم بحري عراقي محتجز في إيران يستغيث بمجلس النواب

أعلن عضو مجلس النواب العراقي، كاظم فنجان الحمامي، اليوم الاثنين، تلقيه نداء استغاثة من طاقم بحري عراقي محتجز على ظهر سفينة متعطلة في إيران.
وقال الحمامي في بيان صحفي “تلقيت نداء استغاثة من طاقم عراقي مؤلف من الربان عدنان ناصر حسن العامري ورئيس المهندسين حافظ علي حسين الحميداوي، وكلاهما محتجزان على ظهر الباخرة (Marfa alaman 1) المتوقفة منذ مدة طويلة على الجانب الإيراني قرب ميناء خرمشهر (المحمرة)، وقد نفد منهما الطعام، فاضطرا لتناول المعلبات منتهية الصلاحية”.

ودعا الحمامي محافظ البصرة وخلية الأزمة، إلى التدخل لتقديم المساعدة العاجلة وتأمين عودتهما عن طريق منفذ الشلامچة.

وأشار إلى أن المحتجزين من محافظة البصرة، وغير مصابين بالوباء، وحالتهما الصحية جيدة، لكنهما يعيشان في عزلة خانقة، وعيونهما ترنو إلى الضفة الأخرى من شط العرب، ولا حول لهما ولا قوة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى