تفاصيل 4 ساعات من اشتباكات الأميرية.. مقتل عناصر الخلية الإرهابية واستشهاد ضابط

لمدة 4 ساعات متواصلة، جرت اشتباكات بين قوات مكافحة الإرهاب بوزارة الداخلية، ومجموعة إرهابية اختبأت في منطقة الأميرية، بعدما داهمت القوت وكر الخلية الإرهابية.

أسفرت عمليات تبادل النيران عن مقتل جميع عناصر الخلية الإرهابية، كما اسشتهد المقدم محمد فوزى الحوفي من قطاع الأمن الوطني.

كانت معلومات توفرت لدى قطاع الأمن الوطني، أمس، عن وجود خلية إرهابية فى إحدى العزب التابعة للأميرية.
وفي الثالثة عصر اليوم كانت هناك وحدة استطلاع للخلية من ضابط وهو الشهيد محمد الحوفى واثنين معاونين لاستكمال المعلومات عن الخلية.

وأكدت المعلومات أن الخلية كانت تستخدم أطفال المنطقة كمرشدين، دلوا على وحدة الاستطلاع فتم التعامل معاها، وتوجهت قوة من مباحث الزيتون إلى المنطقة وتعاملت مع عناصر الخلية ، وتم الدعم من قوات مكافحة الاٍرهاب بالداخلية.
وأطلقت قوات الأمن تحذيرات للمواطنين للاحتماء بعيدا عن منطقة الاشتباكات، والابتعاد عن نوافذ الشقق والاحتماء بالمناطق الآمنة حرصا على سلامتهم.

وفرضت القوات طوقا أمنيا موسعا بنطاق منطقة الأميرية لمنع تسلل أو هروب عناصر إرهابية، باستخدام الأسلحة الآلية، ودفعت أجهزة الأمن بتعزيزات أمنية من قوات مواجهة الإرهاب ،واقتحمت القوات وكر العناصر الإرهابية، وتوقف إطلاق النيران بعدما تمكنت من السيطرة على الأوضاع.

وكشفت التحقيقات المبدئية أن عناصر الخلية الإرهابية خططوا لتنفيذ سلسلة عمليات مستغلين انشغال أجهزة الدولة بمواجهة فيروس كورونا، إلا أن معلومات وردت لقطاع الأمن الوطنى عن اختباء الخلية بمنطقة الاميرية وتم إعداد خطة مداهمة لإحباط خطتهم الخبيثة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى