عودة العمل بنسبة ٨٠% بمشروعات العاصمة الإدارية الجديدة

أكد المهندس محمد عبد المقصود رمضان رئيس جهاز العاصمة الإدارية الجديدة، اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة لمواجهة فيروس كورونا للحفاظ على انتظام سير العمل والعاملين في جميع المشروعات.
وقال خلال استقباله وفد لجنة الإسكان والمرافق العمرانية بمجلس النواب برئاسة عماد سعد حمودة: أي عامل سواء مقيم أو يأتي يوميا يتم دخوله قبل بداية العمل على ممر التعقيم خصوصا في الشركات كثيفة العمالة.

وأوضح أنه في حال وجود أي أعراض على أي عامل يتم التوجيه إلى المستشفى للفحص مشيرا إلى أن هناك وحدتين صحيتين داخل العاصمة وهناك أطباء مقيمون على مدار ٢٤ ساعة.

ولفت المهندس محمد عبد المقصود إلى تعقيم كل المواقع في العاصمة الإدارية الجديدة خلال فترة توقف العمل على مدار ٣ أيام بما فيها مقرات التسكين فضلا عن قيام الشركات بالتعقيم يوميا.

وردا على تساؤل النائب إسماعيل نصر الدين حول نسبة عودة العمل في الشركات العاملة بالعاصمة الإدارية الجديدة كشف رئيس جهاز العاصمة أن نسبة عودة العمل وصلت إلى ٨٠%.

من جانبه أشاد المهندس عماد سعد حمودة رئيس لجنة الإسكان بالبرلمان بقرار الرئيس عبد الفتاح السيسي بعودة العمل مع اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لمواجهة انتشار فيروس كورونا واصفا القرار بأنه “صائب”.

وأوضح حمودة أن طبيعة عمل قطاع المقاولات لا تحتاج الإجراءات الوقائية مثل ما يحتاجه القطاع الصناعي لأن طبيعة العمل تكون متباعدة في مواقع العمل.

وأشار النائب إلى أن توقف العمل في المشروعات يمثل أزمة في تراجع الاقتصاد لاسيما وأن قطاع المقاولات يمثل قاطرة التنمية.
وأكد أن أهمية استمرار العمل في قطاع المقاولات ضروري لصالح العمالة غير المنتظمة حيث أن هناك ما يقرب من ٥٦ مليون في هذا القطاع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى