أميرة السويد تتطوع للعمل ممرضة لمصابي كورونا

قررت الأميرة السويدية صوفيا العمل كمتطوعة في مستشفى “بستوكهولم“ يستقبل المصابين بـ”فيروس كورونا”.

وأكد موقع “روايل سنترال”، أن صوفيا زوجة أمير السويد، كارل فيليب، قامت بـ”دورة تدريبية طبية” لمدة 3 أيام، وستشتغل كمساعدة في العلاج أي أنها ستقدم المساعدة للأطباء والممرضين، بمستشفى “صوفيا هيميت”، حيث تعتبر رئيسة فخرية له.

وكانت الأميرة صوفيا قد اتبعت دورة طوارئ على الإنترنت نظمتها جامعة “صوفيا هيميت” لدعم أخصائيي الرعاية الصحية، الذين يتعاملون مع مرضى فيروس “كورونا”، حيث هناك عبء عمل متزايد على مهنيي “الرعاية الصحية”.

وأكد موقع “روايل سنترال”، أن هذه الدورة التدريبية، لأشخاص معظهم يشتغلون بشركة طيران سويدية، بالإضافة إلى موظفي الفنادق والمطاعم، كونهم عاطلون “مؤقتا” عن العمل لكن الأميرة صوفيا قررت هي الأخرى المشاركة في الدورة، لتقدم المساعدة وتعمل كمتطوعة، وستبدأ مهامها الجديدة قريبا.

تجدر الإشارة، إلى أن السويد سجلت ما يزيد عن 12,500 إصابة مؤكدة بفيروس “كورونا”، كما تم تسجيل أكثر من 1,300 حالة وفاة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى