وفاة سيدة من بني سويف بفيروس كورونا بمستشفى عزل أسيوط

أكدت أسرة سيدة تقيم بقرية بني عدي بمركز ناصر ببني سويف، في العقد الرابع من عمرها أنهم تسلموا جثتها من مستشفى العزل بأبو تيج بمحافظة أسيوط بعد وفاتها إثر إصابتها بفيروس كورونا المستجد.

وكانت “هـ.ع” تعمل في الوحدة المحلية ببني عدى فاجأتها آلام الحمل منذ 11 يوما، ونقلت إلى مستشفى ناصر العام، لتنجب توأما، وقرر الأطباء وضعهما بالحضانة لعدم اكتمال نموهما ومعاناتهما من ضيق في التنفس، وبعد سحب عينة ” مسحة” من الأم، ثبت إصابتها بفيروس كورونا المستجد، ونقلتها سيارة إسعاف إلى مستشفى العزل بأبو تيج بمحافظة أسيوط ولم تمر سوى أيام قلائل وتوفي طفلاها التوأم داخل مستشفى ناصر العام ولحقت بهما الأم بعد خمسة أيام من احتجازها بمستشفى العزل.

ونقل جثمان السيدة المتوفاة إلى مقر إقامتها بقرية بني عدي وتم تشييع جثمانها بحضور عدد من أهالي القرية وأسرتها وزملائها وأفراد الأمن، ودفن جثمانها بمقابر شرق النيل ببني سويف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى