القبض على اثنين من قيادات “الصحة السعودية” لاستغلالهما أزمة كورونا

أعلن مصدر مسؤول بهيئة الرقابة ومكافحة الفساد السعودية “نزاهة” اليوم الأحد، القبض على اثنين من قيادات وزارة الصحة في الرياض، بعد أن تورطا في قضية فساد مالي وإداري في ظل انفاق المملكة لاحتواء أزمة فيروس كورونا المستجد.
وذكرت وكالة الانباء السعودية “واس” نقلاً عن مصدر مسؤول بهيئة الفساد “نزاهة”، أن الهيئة باشرت قضية فساد مالي وإداري متورط بها اثنان من قيادات الشؤون الصحية بمنطقة الرياض بالاشتراك مع ستة أشخاص أحدهم مالك لأحد الفنادق”، مشيرةً إلى أنهم استغلوا إنفاق الدولة السخي لاحتواء الأزمة الحالية المتعلقة بفيروس كورونا المستجد ( كوفيد-19) وتوفير السكن الملائم للمواطنين العائدين من الخارج لقضاء مدة الحجر الصحي، من خلال اشتراط عمولات على الفنادق للحصول على فرصة التعاقد مع وزارة الصحة مما نتج عنه تحميل الدولة نفقات مالية تفوق السعر العادل للخدمة.
وأوضحت “واس”، نقلاً عن المصدر، أن أحد القياديين بوزارة السياحة أخل بواجباته الوظيفية من خلال تمرير عرض أسعار مُبالغ فيه لوزارة الصحة بحكم عمله بوزارة السياحة، لغرض توفير خدمة السكن للمواطنين العائدين من الخارج لقضاء مدة الحجر الصحي، مشيرة إلى أن “التحقيق معه انتهى إلى إقراره بإخلاله بواجباته الوظيفية وتفريطه بالمال العام، وجارٍ العمل على استكمال اللازم بحق المتورطين تمهيداً لإحالتهم للقضاء للنظر فيما نسب إليهم”.
وسجلت السعودية 9362 إصابة بفيروس كورونا و97حالة وفاة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى