أول تعليق من الصين بشأن صحة زعيم كوريا الشمالية

أكدت وزارة الخارجية الصينية، اليوم الثلاثاء، أنها على علم بتقارير إعلامية حول صحة زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون لكنها لا تعرف مصدر هذه الأخبار.

وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية جين شوانج في تصريح صحفي: “لفتنا الانتباه إلى التقارير الإعلامية حول هذا الموضوع ، لكننا لا نعرف مصدرها”.

وأكد المتحدث أن الصين وكوريا الشمالية جارتان صديقتان مضيفا: “جمهورية الصين الشعبية مستعدة للعمل مع كوريا الشمالية من أجل تطوير العلاقات الثنائية بشكل مستمر”.

وتأتي هذه التصريحات تعليقا على تقارير إعلامية ذكرت أن زعيم كوريا الشمالية في وضع صحي خطر بعد إجرائه عملية جراحية في القلب.

وأفادت صحيفة “ديلي إن كيه” وهي صحيفة على شبكة الإنترنت مقرها في كوريا الجنوبية وتغطيتها تركز على كوريا الشمالية ، أن كيم أجرى عملية جراحية في نظام القلب والأوعية الدموية في 12 أبريل الجاري.

وقالت مصادر استخباراتية أمس إن هناك مخاوف موثوقة بشأن صحة كيم ولكن من الصعب تقييم شدتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى