رئيس وزراء بريطانيا يحذر من موجة ثانية لتفشي كورونا

أخطر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بعض أفراد حكومته بأن التخفيف المبكر لإجراءات الإغلاق لمنع انتشار فيروس كورونا يمكن أن يؤدي إلى موجة ثانية من تفشي الفيروس.

وحسب ما نشرته هيئة “بي بي سي”، قال متحدث باسم جونسون للصحفيين، إن بريطانيا في حاجة للتأكد من أن أي رفع أو تخفيف لإجراءات التباعد الاجتماعي لن يتسبب في موجة ثانية من الوباء.

وأضاف المتحدث: “مصدر القلق الأكبر هو حدوث موجة ثانية، ما سيلحق ضررا أكبر على الصحة والاقتصاد.. إذا قمنا باستئناف الحركة بشكل أسرع من اللازم ، قد يبدأ الفيروس في الانتشار بشكل متسارع”.

ويقضي بوريس جونسون فترة نقاهة عقب تعافيه من الإصابة بالفيروس.

وأكدت مصادر حكومية، أن المراجعة التي ستجري لإجراءات العزل وتقييد الحركة خلال الأسابيع الثلاثة المقبلة ستؤدي إلى تعديلات على الإجراءات.

وارتفع عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا في إنجلترا إلى 14829 بعد تسجيل 429 حالة وفاة جديدة في أدنى زيادة يومية منذ أسبوعين على الأقل.

وأوضحت هيئة الصحة الوطنية أن 15 متوفيا تتراوح أعمارهم بين 49 و92 عاما لم تكن لديهم مشكلات صحية معروفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى