إيران تطالب أمريكا بسحب قوتها من المنطقة والتركيز على مكافحة كورونا

قال مسؤول إيراني اليوم الأربعاء، إنه يتعين على الولايات المتحدة سحب قواتها من الشرق الأوسط، والتركيز على حالات الإصابة بفيروس كورونا بين جيشها، في أول رد إيراني على تهديد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب باستهداف أي سفن إيرانية تواجه البحرية الأمريكية.
ونقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية شبه الرسمية، عن أبو الفضل شكارجي، المتحدث باسم القوات المسلحة الإيرانية قوله: “يجب على الأمريكيين أن يبذلوا كل ما في وسعهم لإنقاذ جنودهم المصابين بفيروس كورونا بدلا من ترهيب الآخرين”.
وأصيبت حاملة الطائرات الأمريكية “يو اس اس تيودور روزفلت” بتفش واسع النطاق للفيروس تسبب في إصابة مئات البحارة بالمرض وأدى إلى إقالة قائدها. وفي الوقت نفسه، فإن إيران لديها أسوأ انتشار للوباء في الشرق الأوسط، حيث سجلت 85996 حالة إصابة و5391 حالة وفاة.
وكان الرئيس الأمريكي قال اليوم الأربعاء إنه أصدر تعليمات بتدمير أية زوارق إيرانية تتحرش بالسفن الأمريكية.
وكتب ترامب، على حسابه على موقع تويتر :”لقد أصدرت تعليمات للبحرية الأمريكية بإطلاق النار وتدمير أي وجميع الزوارق الحربية الإيرانية، إذا ما تحرشت بسفننا في البحر”.
وقال الجيش الأمريكي الأربعاء الماضي إن 11 زورقا تابعا للحرس الثوري الإسلامي الإيراني اقتربوا مرارا من السفن الحربية الأمريكية في الخليج بطريقة “خطيرة وتنم عن المناوشة”.
وذكرت القيادة المركزية للقوات البحرية الأمريكية، في بيان إن الزوارق اقتربت من السفن الأمريكية الست بسرعة مرتفعة، واقتربت في بعض الحالات لمسافة نحو تسعة أمتار.
وأضافت البحرية إنها تجنبت الاصطدام مع الزوارق بإجراء مناورات ولم يتعرض أي فرد للإصابة.
وبحسب القوات الأمريكية، انتهكت القوارب الإيرانية قواعد السلامة الخاصة بالملاحة والقانون الدولي من خلال “أعمال خطيرة واستفزازية”.
وتبادلت البحرية الأمريكية، والحرس الثوري الإيراني، خلال الأيام الماضية الاتهامات بالتحرش بسفن كل جانب منهما الآخر في الخليج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى