“المحافظين” يتقدم بطلب إحاطة لغلق وتعقيم المستشفى التخصصي بجامعة قناة السويس

 

تقدم المهندس أكمل قرطام، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المحافظين، بطلب إحاطة للدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، موجه لوزراء الصحة والسكان، والتعليم العالي والبحث العلمي، والتنمية المحلية، عن أسباب عدم غلق وتعقيم المستشفى التخصصي بجامعة قناة السويس بالإسماعيلية لمدة 14 يومًا، وضرورة إجراء كافة التحاليل لجميع العاملين بالمستشفى من أطباء وأطقم التمريض الذين خالطوا الحالة المصابة لمدة 6 أيام قبل نقلها لى مستشفي أبو خليفة للحجر الصحى بالإسماعيلية، وذلك حفاظاً علي سلامة وصحة المواطنين.
وقال “قرطام”، في طلب الإحاطة، إنه في ظل الإجراءات الاحترازية والوقائية التي تم اتخاذها من قبل الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد19)، نجد أن المستشفى التخصصي بجامعة قناة السويس بالإسماعيلية استقبل مريض يعاني من أعراض تنفسية غير مطابقة لفيروس كورونا المستجد، وظل المريض محجوزاً بالمستشفي ويتلقي العلاج لمدة 6 أيام كاملة ويتعامل مع كافة الأطباء وأطقم التمريض كل في ورديته المختلفة، وتأكد أن الحالة مصابة بفيروس كورونا المستجد وتم نقلها إلى مستشفى أبو خليفة للحجر الصحى بالإسماعيلية.
وبناء على ذلك، طالب “قرطام” بغلق وتعقيم المستشفي التخصصي بجامعة قناة السويس بالإسماعيلية لمدة 14 يوماَ وضرورة عمل كافة التحاليل لجميع العاملين بها من أطباء وأطقم التمريض الذين خالطوا الحالة لمدة 6 أيام قبل نقلها لمستشفي أبو خليفة للحجر الصحى بالإسماعيلية وأتباع كافة الإجراءات الوقائية والصحية، حسب بروتوكول المجلس الأعلى للجامعات ووزارة الصحة، وتعقيم جميع المسارات التي مر بها المريض.
وأشار إلى ظهور حالة مصابة بفيرس كورونا لموظف أمن يعمل في مبني الإذاعة والتلفزيون بمحافظة الاسماعيلية، حيث يعمل داخل المبني ما لا يقل عن 500 موظف ما بينهم مصور ومذيع ومهندس وفني وعامل، مطالبا بإجراء كافة التحاليل والمسحات علي جميع العاملين بالمبني، حرصاً علي سلامة أهل المدينة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى