بعد إصابة مريضة بكورونا.. عزل ٢٠ شخصا من الأطقم الطبية بمستشفى جامعة قناة السويس

كشفت الدكتورة ماجدة هجرس رئيس جامعة قناة السويس تفاصيل الحالة الإيجابية بفيروس كورونا في المستشفى الجامعي.

وقالت الدكتورة ماجدة هجرس، إن المريضة حضرت للمستشفى يوم ٢٣ إبريل الحالي تعاني من غيبوبة سكر وحموضة بالدم والحالة العامة غير مستقرة وتم دخولها منذ بداية التعامل إلى غرفة العزل بالعناية المركزة وتم عمل الفحوصات اللازمة وأظهرت نتائج تحاليلها اشتباه بالإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وأكدت في بيان لها اليوم الثلاثاء، أنه تم على الفور تم تحويلها لمبنى العزل المنفصل بالمستشفى وعمل المسحات اللازمة للتشخيص النهائي في ظل تعامل الفريق الطبي بمبنى العزل والعناية المركزة بوسائل الحماية.

وأضافت، أنه تم التأكد من التشخيص أمس الإثنين، الساعة الثامنة مساء وتحويلها إلى مستشفى أبو خليفة وإخلاء العناية المركزة (أ) وتعقيمها وتطهيرها.

وأعلن الفريق الإداري للمستشفي برئاسة الدكتور أسامة عنتر عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية والدكتور عادل حسن مدير عام المستشفيات الجامعية إنه تم تطهير مداخل المستشفى والطوارئ .

وعن الإجراءات التي تم اتخاذها مع الطاقم الطبي المخالط قال الفريق الإداري إنه تم عزل ١٣ من هيئة التمريض مع أخذ الجرعات الوقائية طبقا لبروتوكول وزارة الصحة المحدث وتم عمل الفحوصات لكل من تعامل مباشرة مع الحالة كما تم عزل ٥ أطباء مع أخذ الجرعات الوقائية وكذلك عمل الفحوصات الكاملة بالإضافة إلى عزل عاملين اثنين وتم عمل الفحوصات المطلوبة ومتابعة الفريق الطبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى