بينهم أم وطفلها.. تعافي 14 حالة جديدة من كورونا بمستشفى إسنا

أعلنت مستشفى إسنا للحجر الصحي بمحافظة الأقصر، اليوم الأربعاء، عن تعافي 14 حالة جديدة من فيروس كورونا المستجد بينهم سيدة ومولودها “الطفل قصى” وأكدت أنهم جميعا قاموا بمغادرة المستشفى بعد التأكد من شفائهم.

وأكدت الدكتورة إلهام محمد محمود مدير عام مستشفى إسنا التخصصي للعزل والحجر الصحي بمحافظة الأقصر، ارتفاع حالات الخروج والتعافي داخل المستشفى خلال اليوم وأمس الثلاثاء لـ 16 حالة من المواطنين المصريين المصابين بفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، والذين تعافوا تماماً، وتم شفاؤهم داخل مستشفى إسنا التخصصي بعد تلقيهم العلاج والرعاية الكاملة داخل المستشفى، والتي جاءت في نهاية المطاف نتائجهم سلبية وخروجهم من المستشفى إلي منازلهم.

وأضافت الدكتورة إلهام محمد محمود، في بيان صحفي، أن المتعافين تقدموا بكل التحية لطاقم العمل داخل المستشفى لحسن التعامل والرعاية الكاملة، حيث واصلت المستشفى سلسلة النجاحات اليومية، وذلك بشفاء وتعافي 16 حالة جديدة من الفيروس وخروجهم من المستشفى خلال الـ48 ساعة الماضية.

وكانت قد شهد مستشفى إسنا التخصصي للعزل والحجر الصحي بمحافظة الأقصر، بقيادة الدكتور إلهام محمد محمود مدير عام المستشفى، أمس الثلاثاء، عملية ولادة قيصرية ثالثة لسيدة مصابة بفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، حيث وضعت السيدة المعزولة في المستشفى مولودها بنجاح كبير بأيدي أطباء المستشفى، حيث إن حالة الأم والجنين بصحة وعافية وفي رعاية تامة، وذلك حسبما قالت مديرة المستشفى.

وأضافت الدكتورة إلهام محمد محمود مدير مستشفى إسنا التخصصي، واستشاري مكافحة العدوي بالأمانة العامة، في بيان صحفي، أنه تم إجراء الولادة القيصرية الثالثة داخل مستشفي إسنا لمصابة بكورونا، وذلك تحت إشراف طاقم طبي على أعلى مستوي داخل العزل الصحي، ضم كل من الدكتور محمد حمزة كشك قائد فريق العزل الصحي وأخصائي النساء والتوليد، والدكتور محمد عبد البارئ أخصائي النساء والتوليد، والدكتور محمود عبد النبي أخصائي الأطفال، والدكتور أحمد فتحي عبد الوهاب مدرس رعاية وتخدير بجامعة جنوب الوادي، والدكتور محمد جابر مدرس مساعد رعاية و تخدير جامعة جنوب الوادي، والدكتور إبراهيم الدالي أخصائي مكافحة العدوي، وضم فريق التمريض كل من رضا التوني مفتشة التمريض بالأمانة العامة، وتمريض عمليات كل من “شيماء ونورة”، ومهندس صيانة علاء الدين حسين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى