طبيب يتبرع بسريره الخاص في مستشفى العزل لسيدة حامل بالأقصر

أعلن رئيس الفريق الطبي بمستشفى العزل بإسنا جنوب الأقصر، عن تبرع أحد الأطباء بسريره الخاص في المستشفى لسيدة حامل مصابة بكورونا رفضت مستشفيات الأقصر استقبالها.

وقال الدكتور شريف شعبان رئيس الفريق الطبي، إن الطبيب تبرع بسريره لحالة سيدة حامل في العشرينات من عمرها من مدينة البياضية وفي حالة ولادة كانت قد وصلت المستشفى منذ ساعات بعدما رفضت المستشفيات الأخرى إخضاعها لعملية الولادة بعد علمهم بإصإبتها بفيروس “كورونا”.

وأكد رئيس الفريق الطبي، أن الفحص كشف عن استقرار الحالة الصحية للمريضة فيما يتصل بالإصابة بالكورونا وكذلك بالنسبة للحمل وأنها بصحة جيدة إلا أن الفريق الطبي بالمستشفى واجهتهم مشكلة هي عدم وجود أي أسّرة خالية لاستقبال الحالة وهذا ما دفع طبيب للتنازل عن سريره وتقديمه للحالة وذلك تمهيدًا لإخضاعها لعملية الولادة.

وأشار إلى أنه تم تجهيز غرفة العمليات في فترة لم تزِد على ساعة واحدة كما تم تشكيل فريق من الأطباء والتمريض ممن سيشاركون بعملية الولادة كما تم إحضار أكياس من الدم والبلازما ورفع الإجراءات الاحترازية والوقائية إلى أعلى معدلاتها وذلك لحماية الفريق الطبي والجنين.

وعن حالة السيدة أكد أنها ورضيعها في حالة جيدة وثبت سلبية إصابة الجنين بفيروس كورونا بعد ولادته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى