تقرير “عاجل” بشأن وفاة الطبيب المصري في الكويت بفيروس كورونا

أعلنت وزارة القوى العاملة في مصر أنها تلقت تقريرا عاجلا بشأن الطيبيب المصري طارق مخيمر، الذي توفي في الكويت من جراء إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم وزارة القوى العاملة هيثم سعد الدين، أن الوزير محمد سعفان تلقى تقريرا من المستشار العمالي بالكويت أحمد إبراهيم، أشار فيه إلي وفاة أول طبيب مصري في الكويت بعد إصابته بـ”كوفيد 19″.

وحسب موقع الهيئة الوطنية للإعلام، نوه سعد الدين إلى أن الطبيب الراحل طارق حسين مخيمر، كان يعمل في مستشفى “زين” كأخصائي أنف وأذن وحنجرة، ويبلغ من العمر 62 عاما.
وقال المستشار العمالي في تقريره إن الطبيب كان من العاملين في الصفوف الأمامية لمواجهة الفيروس الذي أصيب به، لتسجل الكويت أول حالة وفاة لطبيب بسبب المرض.
وأشار إبراهيم إلي أن الطبيب المتوفى نقل إلى غرفة خاصة لأيام لتلقي الرعاية الطبية اللازمة، قبل أن تتفاقم حالته وينقل إلى العناية المركزة.
وكان مخيمر يعمل في الكويت منذ أكثر من 20 عاما.
والجمعة أعلن وزير الصحة الكويتي باسل الصباح، وفاة مخيمر إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد.
وقال الصباح في تغريدة على حسابه الرسمي في “تويتر”: “إنا لله وإنا إليه راجعون، أعزي نفسي وكل الزملاء بوفاة الأخ الدكتور طارق حسين مخيمر، متأثرا بمضاعفات فيروس كورونا المستجد”.

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button