خروج أصغر طفلة من “عزل قها” بعد تعافيها من “كورونا”

أعلن مستشفى قها المركزي، لعزل مرضي فيروس كورونا، تعافي أصغر طفلة- عمرها شهران- وتدعي ماسة، وشقيقتها ميرال، بصحبة والدتهما وجدتهم، من المدينة الشبابية بسرس الليان.

وكانت الأسرة محجوزة في مستشفى قها للحجر الصحي، وتلقت العلاج والرعاية اللازمة حتى تعافت الأم، ولكنها أصرت على البقاء مع بناتها حتى تمام الشفاء، وتم تحويلهم للمدينة الشبابية نظرًا لاستقرار الحالة واحتياجهم لمتابعة التحاليل فقط.

وقالت الدكتورة سعاد حتاتة، نائب مدير المستشفى ورئيس الفريق الطبي الرابع، إن عدد المتعافين من الفيروس ارتفع إلى 167 شخصًا، بعد خروج 10 حالات اليوم، مؤكدة أن عدد المتعافين من فيروس كورونا بالمستشفى ارتفع بسبب الحالة النفسية الجيدة التي تساهم في رفع معدلات الشفاء.

وأضافت “حتاتة” أن المستشفى لا يعاني من أي عجز في الإمكانيات اللازمة لعلاج المرضى، ولا يوجد أي نقص في الأدوية والمستلزمات الطبية، والمصابين يحصلون على أدوية مضادة للفيروس جميعها متوفرة.

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button