ملمحا الي مصر …دبلوماسي بجنوب السودان :اَي قوة ستهاجم اثيوبيا ستصطدم بشعبنا

ما زالت اثار الشائعة التي تداولتها مواقع التواصل الاجتماعي حول موافقة دولة جنوب السودان علي إقامة قاعدة عسكرية مصرية هناك تلقي بظلالها حتي الان .
وفِي هذا السياق قال سفير جنوب السودان لدى إثيوبيا، جيمس بيتيا مورغان، إن بلاده لن تفعل أي شيء يمكن أن يضر بإثيوبيا.

وأضاف السفير أن “إثيوبيا تقف دائما متضامنة مع جنوب السودان حتى في الأوقات الصعبة. نحن شعب جنوب السودان لن ننسى أبدا هذه المساهمة”.

وشدد علي أنه “إذا كانت أي قوة تنوي مهاجمة إثيوبيا عبر جنوب السودان، فسوف تواجه أولا شعب جنوب السودان”.

وقال إن جنوب السودان يحترم تماما حقوق إثيوبيا في استغلال مواردها الطبيعية داخل أراضيها.

ويوم الأربعاء، أصدرت وزارة الخارجية والتعاون الدولي لجمهورية جنوب السودان، بيانا تحسم فيه الجدل حول “موافقتها على طلب القاهرة بإنشاء قاعدة عسكرية قرب حدودها مع إثيوبيا”.

وقالت الوزارة في بيان لها، إن المعلومات التي تم تداولها في وسائل التواصل الاجتماعي بشأن هذا الخبر لا أساس لها من الصحة، ولا يوجد شيء من هذا النوع.

وأوضحت وزارة الخارجية والتعاون الدولي لجمهورية جنوب السودان، أنه “لم يتم التوصل إلى أي اتفاق على الإطلاق لتخصيص قطعة أرض للقاعدة العسكرية المصرية في أراضي جمهورية جنوب السودان”.

وأشارت الوزارة الجنوب سودانية إلى أن “كلا البلدين، إثيوبيا ومصر، صديقان حميمان لجنوب السودان

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button