وفاة سيدة بعد رفض المستشفيات استقبالها.. و”صحة البرلمان” تطالب القطاع الخاص بدور تكافلي 

كشف زوج سيدة راحت ضحية رفض المستشفيات استقبال حالة زوجته، في تصريحات خاصة المحافظين ، رفض المستشفيات الخاصة استقبال زوجته، مشيرًا إلى أن أحدها طالب 200 ألف جنيه وأخرون طالبوا 25 ألف جنيه في اليوم، نظرا لارتفاع درجة حرارتها لمعانتها من حساسية على الصدر مع الحمل، ورغم أنها لم تكن مصابة بكورونا.

 

من جهته نفى الدكتور أيمن أبوالعلا، وكيل لجنة الصحة في البرلمان، في مداخلة هاتفية في البرنامج، أن يكون جميع مستشفيات الصحة في مصر للعزل، مؤكدا أنها ليست محوّلة للعزل الصحي بسبب كورونا، مستنكرًا كيف لم يتم استقبال حالة سيدة حامل في الشهر التاسع، لارتفاع درجة حرارتها بسبب الحساسية ما أدى إلى وفاتها بعد الولادة مباشرة.

 

وطالب أبوالعلا، القطاع الخاص بأن يقوم بدور تكافلي، واتباع التسعيرة الجبرية، وأن يكون هناك دعم فني لتوجيه مثل هذه الحالات لمستشفيات بعينها تناسب المرضى ومستوى دخولهم، مؤكدا أن هناك حالات طارئة يجب أن تعاجل كما ينبغي ليس لها علاقة بالجائحة العالمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى