«الأرثوذكسية» تقاضي مجلة قومية وضعت صورة أحد الأساقفة بجوار مرشد الإخوان الإرهابية

 

قالت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، «إنها تستنكر بشدة تطاول إحدى المجلات القومية على الكنيسة الوطنية، في شخص أحد أساقفتها ووضع صورته على غلافها أسوة بصورة أحد خائني الوطن»، بحسب بيان صحفي صدر قالت الكنيسة إنه بناءً على توجيهات قداسة البابا تواضروس الثاني بطريرك الكرازة المرقسية.
وتصدر العدد الأخير من المجلة القومية صورتيّ الأنبا رفائيل الأسقف العام لكنائس وسط القاهرة، والسكرتير السابق للمجمع المقدس، والمرشح السابق لمنصب البطريرك، ومرشد جماعة الإخوان الإرهابية محمد بديع.

وقالت الكنيسة في بيانها، «أن ما فعلته المجلة لا يُعتبر تحت مجال حرية التعبير، بل هو إساءة بالغة وتجاوزًا يجب ألا يمر دون حساب من الجهة المسؤولة عن هذه المجلة، كما أن مثل هذه الأفعال غير المسؤولة
سوف تجرح السلام المجتمعي في
وقت نحتاج فيه كل التعاون والتكاتف في ظل الظروف الراهنة».

وذكرت الكنيسة: «ننتظر رد الاعتبار الكامل مع احتفاظنا بالحق القانوني في مقاضاة المسؤول عن ذلك»، داعية أن يحفظ الله مصر من كل سوء».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى