رئيس جنوب إفريقيا يشيد بالمبادرة المصرية لحل النزاع الليبي

أشاد رئيس جنوب إفريقيا، سيريا رامافوزا، يوم السبت، بالجهود المصرية الحثيثة في الملف الليبي، معربا عن ترحيبه بمبادرة “إعلان القاهرة” التي أعلن عنها، مؤخرا، لأجل إنهاء الأزمة.

وجاء موقف جنوب إفريقيا، في اتصال هاتفي أجراه رئيس جنوب إفريقيا مع نظيره المصري عبد الفتاح السيسي، بحسب ما أعلنه المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية بسام راضي.

وأورد راضي أن الاتصال تناول التطورات الراهنة للقضية الليبية والجهود الأفريقية المشتركة لتسويتها في إطار محددات مبادرة إعلان القاهرة، كما تم استعراض الموقف التفاوضي الحالي بشأن ملف سد النهضة.

وأضاف راضي، أن الرئيس السيسي استعرض خلال الاتصال ثوابت الموقف المصري تجاه القضية الليبية، والتي تهدف بالأساس إلى الوصول لتسوية سياسية شاملة تحقق الأمن والاستقرار، وتضع حد لأعمال العنف والاقتتال والإرهاب مع عودة مؤسسات الدولة، وتفعيل الإرادة الحرة للشعب الليبي وصون مقدراته.

ودعت “المبادرة إلى وقف إطلاق النار اعتبارا من الاثنين 8 يونيو، وإلزام الجهات الأجنبية بإخراج المرتزقة وتفكيك الميليشيات وتسليم أسلحتها، بجانب استكمال مسار اللجنة العسكرية 5+5 في جنيف”.

كما تهدف المبادرة التي أطلق عليها “إعلان القاهرة”، إلى ضمان تمثيل عادل لكافة أقاليم ليبيا الثلاث، في مجلس رئاسي ينتخبه الشعب تحت إشراف الأمم المتحدة، للمرة الأولى في تاريخ البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى