أولياء الامور في مواجهة نيران “المدارس الخاصة” بسبب زيادة المصروفات

كتبت- ريهام سالم

رغم عدم إعلان وزارة التربية والتعليم عن أي تفاصيل بخصوص رفع المصاريف الدراسية للعام المقبل ، ومخاطبة الدكتور رضا حجازى نائب وزير التربية والتعليم للمدارس الخاصة بتحديد طريقة دفع المصروفات الدراسية بالمدارس الخاصة بما يتناسب مع ظروف أولياء الأمور والمجتمع بشكل عام في الوقت الراهن ، إلا أن المدارس الخاصة ضربت بالقرار الوزارى عرض الحائط ورفعت قيمة المصاريف الدراسية للعام الجديد .

وأعرب أولياء الأمور عن استيائهم الشديد من رفع أسعار المصاريف الدراسية بالمدارس الخاصة بدون ضوابط، وأكد محمود رضوان ، ولى أمر أن أغلب أولياء الأمور ظروفهم صعبة في الوقت الحالي بسبب جائحة فيروس كورونا، وفي الوقت نفسه فوجئت بالمدرسة الخاصة بأبنائى تطلب منى دفع مصروفات العام الدراسي الجديد، ورفع قيمة المصاريف ١٢٠٠ جنيه للطالب الواحد .

وطالب سامح على ، ولى أمر بضرورة تدخل وزارة التربية والتعليم وإصدار قرار يتضمن طريقة لدفع المصروفات بما يناسب ظروف أولياء الأمور سواء من خلال دفع جزء في بداية الدراسة وليس من الآن أو دفع نسبة قليلة، وغيرها من المقترحات التي يجب على الوزارة أن تقترحها وتراها مناسبة بما يناسب ظروف الطرفين، سواء أولياء الأمور والمدارس.

وانتقدت هناء عبدالباسط ، ولية أمر قرار رفع المدارس الخاصة للمصاريف المدرسية، فى الوقت الذى لم تصدر أى جهة حكومية قرارا بالإعلان عن ميعاد انتهاء جائحة كورونا، ولا يدرى أحد هل سيتم انتظام الدراسة أو تأجيلها مثل العام الدراسى الماضى.

وقالت:”ياريت يكون فى مراعاة لظروف الناس بعيد عن استغلال أصحاب المدارس، محتاجين صدور قرار وزاري ينصف أولياء الأمر خاصة أن الوضع غير مستقر واحتمال محدش يروح بسبب كورونا”.

وطالب أحمد رياض ، ولى أمر بضرورة بمحاسبة المدارس الخاصة التى ترفع المصاريف الدراسية دون الرجوع إلى وزارة التربية والتعليم ، ووصفها بالسرقة المقننة ، لأنها لا تراعى مصلحة أولياء الأمور، والمستفيد الوحيد أصحاب المدارس الخاصة الذين يجمعون ملايين الجنيهات خاصة في ظل الكم الكبير من الشكاوى الوارد من قبل المواطنين في مختلف المحافظات.

وأكد أحمد بهاء ، ولى أمر ، على تحايل عدد من أصحاب المدارس الخاصة حول القرارات الصادرة من وزارة التعليم والتعليم ، فوجئنا بقيام أحد أصحاب المدارس الخاصة فى محافظة الإسكندرية بتعليق لافتة بتعليق تفيد زيادة المصروفات في التيرم الواحد من 3 آلاف جنيه إلى 6 آلاف جنيه بالنسبة للطلاب من رياض الأطفال حتى مرحلة الإعدادية.

وتساءل بهاء حول كيفية توفير مناخ آمن لتعليم أطفاله ، فى الوقت الذى تحول فيه التعليم داخل مصر إلى بيزنس.

ومن جانبه أكد النائب مصطفى كامل حسين ، عضو الهيئة البرلمانية بحزب المحافظين ، بعدم أحقية المدارس الخاصة برفع المصاريف الدراسية ، وطالب أولياء الأمور بالإبلاغ عن المدارس الخاصة التى تبتزهم من خلال رفع المصاريف الدراسية ، وتقديم شكوى رسمية للتعليم الخاص بالوزارة فور رفع المصاريف داخل المدارس الخاصة، لتقوم الوزارة بالتدخل للتعامل مع هذه المشكلة على الفور.

وتقدمت النائبة فائقة فهيم، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة موجه إلى رئيس مجلس الوزراء ووزير التربية والتعليم بشأن تهديد المدارس الدولية لأولياء الأمور بشطب الطلاب في حال عدم دفع مصروفات الأنشطة للعام القادم وتحايلها لإجبارهم بدفع 7 آلاف جنيه.

وقالت “فائقة” في بيان لها، إن المدارس الدولية والخاصة أرسلت رسائل لأولياء الأمور تطالبهم فيها بدفع رسوم مصروفات الأنشطة المتعلقة بالموسيقى والرسم والألعاب والتي تقدر بنحو 7 آلاف جنيه للعام الجديد 2020 2021، وأجبرتهم على دفعها قبل موعد 30 مايو الجاري.

وأضافت النائبة: هددت المدارس أولياء الأمور بشطب أبنائهم من المدرسة في حال تخلفهم عن دفع تلك المصروفات في الموعد المحدد، مما يعكس استغلال تلك المدارس وعدم تقديرها للظروف الاستثنائية التي تمر بها الدولة المصرية.
وأكدت أن دفع رسوم هذه المصروفات يعد بند النصب والتحايل الاضافي على المصروفات الدراسية الكبيرة بسبب لجان شكلتها إدارة التعليم الخاص بالوزارة لتقدير الأعباء على تلك المدارس، وإيجاد فرصة لفتح باب خلفي لزيادة إضافية على نسبة الزيادة السنوية المقدرة بقيمة ٧٪.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى