أشرف بلبع يكتب: مهمة الرئيس وضرورة الأحزاب.. لماذا ومتى؟

لماذا تظل الأحزاب ركنًا حيويًا من منظومة الحكم؟
أولاً
الأحزاب هي المؤسسات ذات التوجه الأيديولوجي الجامع لأعداد من المواطنين، لهم اهتمام بالشأن العام.
هذه المؤسسات، هي المكان الطبيعى للقيام، بطريقة منهجية وجماعية، بتلقي نبض الشعب ودراسة الأفكار وتقديم الرؤى ومناقشة التوجهات العامة، من قبل هذا القطاع من الشعب.
تقوم الأحزاب بدور قناه مؤسسية للتواصل الشعبي مع جهة الإدارة والسلطة.
بدون الأحزاب، تنعزل السلطة، وتنقطع حبال التواصل مع النبض الشعبي.

ثانيًا
الأحزاب هي البوتقة الطبيعية التي تربي كوادر سياسية، ومنها تفرز قيادات طبيعية ذات خبرة سياسية، تمثل البديل في أي منظومة طبيعية لتداول السلطة ديمقراطيًا.
بدون أحزاب حية، لا يظهر بديل مؤهل، لمن يجلسون على مقاعد السلطة..
بدون أحزاب قوية، لا تأمن شخصية سياسية على نفسها، ولن تكون هناك منصة حقيقية مستدامة، لأي رأي منهجي معارض.
بدون أحزاب حقيقية، لن يكون هناك تداول سلطة أبدًا، بل توريث مؤسسي كما رأينا منذ سبعين عاماً؛ أو حتى محاولة توريث عائلي كما رأينا مع الرئيس الأسبق وفي المنطقة حولنا.

ثالثًا
الأحزاب خارج السلطة، هي الركن الركين لما يسمى معارضة، وبدون أحزاب حقيقية، ليست هناك معارضة حقيقية مؤثرة أبدًا..
وبلا مكون المعارضة في منظومة الحكم، يصبح الوطن أسير الرأي الواحد، والأهواء الشخصية والتجاوزات في الحق والحقوق وكرامة المواطن، ويصبح الوطن عرضة للأخطاء الجسيمة.
تبرز هزيمة ١٩٦٧ المدمرة، كقمة البيان لهذا الخطر الوارد دائمًا مع منظومة الحكم القاصرة.

متى الأحزاب؟
لا ينتظر أن يكون وقت إحياء المنظومة الحزبية، في أوقات الاضطراب، كما حدث بإطلاقها بعد ثورة يناير مباشرة، ولن يكون بقرار فوقي، ولا في عجلة، ولن يحدث هذا أبدًا باصطناع سلطوي، ولا في ظل أجواء قمع.
يظل وقت الاستقرار المجتمعي؛ هو الوقت المناسب لإطلاق منظم للمنظومة الحزبية، في أجواء من الحرية والأمان، وتحت مظلة قانونية واضحة وقاطعة الشروط والإجراءات.
يظل المنتظر من كل رئيس يأتي في مرحلة إنتقالية، يطمح لرقي وطنه، صاحب رؤية مستنيرة في الحكم، أن يكون مبادرًا بإرساء قواعد راسخة لمنظومة حكم صحية ومتكاملة، تضمن استدامة الاستقرار.
بلا استقرار مستدام، لا يحدث تراكم للتنمية، ونظل ندور في سلسلة تجارب مبتسرة، وتسبقنا دول ودول.

لكي الخير يا مصر.

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button