المعارضة التركية تنتقد زيارة وفد استخباراتي إلى ليبيا

انتقد المتحدث باسم حزب الشعب الجمهوري التركي، فايق أوزتراك، زيارة الوفد التركي رفيع المستوى، والذي يضم وزراء وقيادات استخباراتية، إلى ليبيا، مشددًا على أنه يجد حتى الآن صعوبة في فهم أسباب الزيارة، خاصة وأن الحرب الأهلية لا تزال مستمرة هناك.
وقال أوزتراك، خلال مؤتمر صحفي عقده أمس الجمعة، بمقر الحزب، ردًا على سؤال أحد الصحفيين حول المحادثات التي أجراها الوفد التركي في ليبيا: “إنني لا أستطيع أن أفهم لماذا ذهب وزير الخزانة والمالية، بيرات البيرق، ضمن الوفد، خاصة وأن الحرب الأهلية لا تزال مستمرة هناك، ولم نصل بعد إلى النقطة التي يتم فيها النظر إلى جراح الحرب حتى الآن؛ لهذا السبب، لا أستطيع أن أفهم سبب ذهاب بعض الوزراء إلى هناك”، وفقا لما نشره موقع “تركيا الآن”.
وكان وفد تركي رسمي رفيع المستوى، وصل إلى مطار معتيقة في طرابلس، الأربعاء الماضي، يضم كلاً من وزير الخارجية مولود تشاووش أوغلو، ووزير المالية بيرات البيرق، ورئيس جهاز الاستخبارات التركية هاكان فيدان، ومسؤولين آخرين للقاء أعضاء حكومة وميليشيات الوفاق الوطني بزعامة فايز السراج.
وتواجه تركيا العديد من الانتقادات بشأن تدخلاتها في الأزمة الليبية، والتي تؤجج بدورها الفتنة بين أبناء الشعب الليبي سعيًا نحو تحقيق أطماعها في ليبيا والسيطرة على ثروات ذلك البلد الغني بالنفط وحقول الطاقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى