الكنيسة تعلن دعم القيادة السياسية في قرارات الدفاع عن الأمن القومي  

تتابع الكنيسة القبطية المصرية الأرثوذكسية بمزيد من الاهتمام، التطورات التي تمر بها المنطقة والتحديات التي تواجه الدولة المصرية

وتعلن الكنيسة عن دعمها الكامل لجميع الخطوات والإجراءات والقرارات التي تتخذها الدولة لحماية حدودها والدفاع عن الأمن القومي المصري.

وتثمن الكنيسة حرص مصر الدائم على التمسك بالمسارات الدبلوماسية للحفاظ على حقوقها الشرعية و التي لم تفرط فيها مصر يومًا ما.

 

كما تعرب الكنيسة عن دعمها الكامل للقوات المسلحة المصرية التي قدمت عبر التاريخ القديم والحديث نموذجًا مشهودًا له في التضحية والبطولة.

 

إن الكنيسة القبطية كمكونٍ أساسي من المجتمع المصري تدعو الجميع إلى الاصطفاف جنبًا إلى جنب مع الدولة المصرية وقيادتها الحكيمة وقواتها المسلحة الباسلة لمواجهة كافة التهديدات والتحديات، لتبقى مصر دومًا في آمن وسلامٍ وأمان.

 

نصلي أن يسود السلام في العالم كله وأن ينعم الله على وطننا العزيز مصر بالأمن والاستقرار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى