سامح شكرى : لم نتلق أي معارضة لخطاب الرئيس حول ليبيا أمس خلال اتصالاتنا الدولية

قال سامح شكري، وزير الخارجية، إن قواعد القانون الدولي وكذلك الأمم المتحدة يتيح للدولة أن تدافع عن نفسها وتحمي مصالح شعبها ضد أي تهديد أو اعتداء.

 

وأضاف «شكري» في مداخلة هاتفية لبرنامج «على مسئوليتي»، المذاع عبر فضائية «صدى البلد»، مساء الأحد، أنه لم يجد أي تعارض مع خطاب الرئيس السيسي حول ليبيا أمس خلال اتصالاته الدولية، لافتًا إلى أنه وجد تقدير ورغبة في التنسيق والعمل المشترك لجذب الأطراف الليبية كافة إلى طاولة المفاوضات للتوصل إلى حل ليبي-ليبي ينهي الصراع.

 

وعن اجتماع وزراء الخارجية العرب غدًا والذي سيعقد بطلب من مصر، أشار إلى أن مصر تسعى من خلال هذا الاجتماع للتوصل إلى حل سياسي في ليبيا لرفض التدخلات الخارجية وما تؤدي إليه من تأجيج الصراع من خلال الدفع بعناصر إرهابية إلى الساحة الليبية، مؤكدًا على وجود توافق عربي للتصدي للتدخلات الخارجية في ليبيا، فضلًا عن رغبة دول الجوار الليبي لانتهاء هذه الأزمة لتجنب آثارها السلبية على دول الجوار.

 

وعن تصريحات حكومة الوفاق بأن حديث الرئيس السيسي عن ليبيا أمس هو إعلان حرب ضدهم، ذكر «شكري» أن هذه التصريحات من قبل حكومة الوفاق لا تتسق مع المجتمع الدولي وما يسعى إليه من حل سياسي وانخراط الجميع في هذا الحل، مشيرًا إلى أن حديث «السيسي» أمس كان رسالة تحذير من عدم اللجوء إلى الحل السياسي في الأزمة الليبية.

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button