ماكرون : تركيا تمارس لعبة خطيرة داخل ليبيا وتخرق كل الالتزامات

حذر الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، يوم الإثنين، من “اللعبة الخطيرة” التي تمارسها تركيا في ليبيا، وذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره التونسي قيس سعيد في باريس.

 

وتحدث ماكرون عن الوضع الليبي، قائلا إن من مصلحة الجميع وقف الحرب في ليبيا، كما شدد على ضرورة وقف التدخلات الخارجية في ليبيا.

 

وأضاف ” أود أن أقول أن تدخل أردوغان في ليبيا لا يجب أن يحصل.. تركيا تلعب لعبة خطيرة وتخرق فيها كل الالتزامات التي تعهدت بها في برلين”.

 

وأشار الرئيس الفرنسي إلى أن هذا ما أبلغ به كذلك الرئيس الأميركي دونالد ترامب، خلال محادثتهما مؤخرا.

 

وطالب ماكرون الجميع “بالتحلي بالمسؤولية ووقف التدخلات الخارجية”، كما شدد على أهمية إعادة توحيد المؤسسات الليبية.

 

وجاء حديث ماكرون بعد اتهام تركيا لـفرنسا بـ”تعريض أمن حلف شمال الأطلسي للخطر”، وذلك بـ”دعمها” للجيش الوطني الليبي في النزاع الدائر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى