إدارة الأزمات بـ” الإنتاج الحربي” تضع بروتوكولا للعاملين لمواجهة فيروس كورونا

حرصاً من وزارة الإنتاج الحربي على صحة العاملين بالوزارة والهيئة القومية للإنتاج الحربي وشركاتها ووحداتها التابعة وأسرهم ، فقد اتخذت لجنة إدارة الأزمات بوزارة الإنتاج الحربي مجموعة من التدابير والتعليمات للتأكد من دقة وسلامة تنفيذ الإجراءات الاحترازية لمواجهة أزمة فيروس كورونا المستجد “كوفيد -19” .
حيث تضمنت هذه التدابير ضرورة استمرار جهود التوعية للعاملين بإتباع إجراءات الوقاية والنظافة الشخصية وتجنب التجمعات داخل المكاتب والاروقة والالتزام بارتداء الكمامات داخل مواقع العمل وداخل خطوط الانتقال والمواصلات على أن يتم توزيع الكمامات عليهم بشكل مجانى يومياً ، مع قياس درجات الحرارة لكافة العاملين بشكل يومي قبل دخولهم محل العمل والتأكيد على صلاحية ودقة قياس أجهزة كشف الحرارة.
وإسهاماً من الوزارة في تخفيف الضغط على المستشفيات لمواجهة الأزمة فقد تم التعاقد مع طبيب من هيئة التأمين الصحي لكل شركة ووحدة تابعة لوزارة الإنتاج الحربي وتم إعلام العاملين بكل شركة برقم الطبيب المعالج لهم للتواصل معه تليفونياً أو عن طريق تطبيق (واتس آب) حال وجود أى شكوى مرضية تتشابه أعراضها مع أعراض الإصابة بفيروس كورونا على أن يقوم الطبيب بوصف العلاج المؤقت له والتحاليل الطبية والإشاعات المطلوبة للمريض لحين قيامة بمناظرة الحالة بعيادة الشركة ، وقد تم التأكيد على العاملين حال ظهور أي أعراض خاصة بالإصابة بفيروس كورونا أو الاشتباه في أعراضها بأن يتم الإبلاغ تليفونياً بمندوب الشركة التابع لها والالتزام بالعزل المنزلي على أن توفر الشركة أدوية الطوارئ المبدئية للمريض الموصي باستعمالها في علاج الحالات البسيطة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى