الزناتي : الإصابة بكورونا تجربة صعبة ومؤلمة

أعلن حسين الزناتى أمين الصندوق بنقابة الصحفيين، تمام شفائه من فيروس كورونا، قائلا إن نتيجة المسحة الأخيرة التى خرجت نتيجتها اليوم أظهرت أنها سلبية، وأنه تعافى من كورونا التى لازمته منذ بداية هذا الشهر، واستمرت رحلة العلاج لأسابيع قضى نحو أسبوعين منها داخل المستشفى.

وأكد الزناتى أن الإصابة بكورونا تجربة صعبة ومؤلمة تستحق من الجميع أن يعتد كثيراً بتجنبها، وأن يأخذون ذلك مأخذ الجد.

وأوضح أنه سيعاود نشاطه وعمله من الأسبوع المقبل، ويعود لممارسة دوره كأمين للصندوق بنقابة الصحفيين ورئاسة تحرير مجلة علاء الدين، مؤكدا أن ما رآه من مشاعر طيبة ودعوات مخلصة، وحب حقيقى من كل الزملاء الصحفيين فى هذه التجربة، وطوال فترة مرضه تجعله باقيا على عهده بأن يكون دائما فى خدمتهم أينما كان موقعه، وأن هذه الخدمة الواجبة عليه هى شرف ما بعده شرف، وتاج فوق رأسه أن يقوم بها لزملاء يقدرون من يسعى لأن يكون مخلصاً معهم فيما يقدمه لهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى