رغم التحذير المصري.. “الوفاق” الليبية: سنواصل التقدم نحو سرت

 

أعلنت وزارة الدفاع التابعة لحكومة الوفاق الليبية، عن عزمها مواصلة التقدم نحو مدينة سرت، رغم تحذير الرئيس عبد الفتاح السيسي من أن هذه المدينة تمثل خطا أحمر بالنسبة لمصر، حماية لأمنها القومي.
وقال وكيل وزارة الدفاع في حكومة الوفاق بطرابلس، صلاح الدين النمروش، في مقابلة وكالة “الأناضول” التركية شبه الرسمية، اليوم الخميس: “ليست هناك أي خطوط حمراء أمام تقدم قواتنا نحو سرت”.

وشدد على أن هدف حكومة الوفاق يكمن في هزيمة قوات الجيش الوطني الليبي، بقيادة المشير خليفة حفتر، وبسط سيطرتها على كامل المدينة الواقعة على بعد 450 كيلومترًا شرقي العاصمة طرابلس، قائلاً: “قوات الوفاق على أبواب سرت، وعملية تحريرها لن تتأخر، هناك بعض التجهيزات التي تقوم بها قواتنا على تخوم المدينة”.

وأبدى الوكيل عزم حكومة الوفاق على بسط سيطرتها على الأراضي الليبية بأكملها، مجددًا رفض الحكومة المدعومة من تركيا الجلوس حول طاولة المفاوضات مع قائد الجيش الوطني، قائلاً: “نحن حكومة نسعى إلى الوفاق والحل السياسي، بعيدًا عن إراقة الدماء، لكن المعتدي لم يلتزم بكل الاتفاقات السابقة، وفشلت جميع المحاولات لوقف إطلاق النار، لكننا ماضون في الطريق السياسي والعسكري”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى