البرلمان البلجيكي يطالب بعقوبات ضد إسرائيل والاعتراف بالدولة الفلسطينية

تبنى البرلمان الفيدرالي البلجيكي قرارًا يطالب الحكومة بإعداد لائحة “إجراءات مضادة” تجاه إسرائيل، حال إقدامها على ضم أراضٍ بالضفة الغربية المحتلة.
ونقلت وكالة أنباء “آكي” الإيطالية، اليوم الجمعة، عن البرلمان الفيدرالي البلجيكي تأكيده، في قراره الذي تبناه الليلة الماضية، ضرورة اتخاذ إجراءات فعالة ومتناسبة للتعامل مع أي عملية ضم مقبلة، وجاء في القرار، الذي أعدته مجموعة الخضر في البرلمان البلجيكي، ضرورة أن تلعب البلاد دورًا رائدًا في التحرك الأوروبي والدولي ضد إسرائيل لو نفذت بالفعل إعلانها بشأن الضم.
وجاء في نص القرار: “في حال عدم توفر اتفاق أوروبي على التعامل مع الضم الإسرائيلي، يتعين على الحكومة البلجيكية تأسيس تحالف من الدول التي تتقاسم معها وجهة النظر، لتوفير رد فعل مشترك”.
وقال البرلماني سيمون موتكان، من مجموعة الخضر: “إن الأمر لا يتعلق بمواجهة بين طرف وآخر بل بالدفاع عن القانون الدولي، حيث يتعين توجيه رسالة واضحة للحكومة الإسرائيلية، ألا وهي لا تتجاوزوا الخط الأحمر”، كما أحال البرلمان قرارًا آخر يطالب بلجيكا بالاعتراف بالدولة الفلسطينية، إلى لجنة الشؤون الخارجية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى