البرلمان يحذر المحليات من التهاون في تطبيق القانون على المخالفين

طالب محمد عبدالله زين الدين، وكيل لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، والأمين العام لحزب مستقبل وطن بمحافظة البحيرة، من جميع المحافظين ورؤساء المدن والمراكز والأحياء والقرى على مستوى الجمهورية بالتطبيق الحاسم للتعليمات والتدابير الاحترازية التي أعلنت عنها الحكومة مع بدء عودة النشاط، خاصة داخل المطاعم والكافيهات بإجراءات احترازية والطاقة الاستيعابية 25% لمواجهة التداعيات السلبية لفيروس كوروناز
وحذر زين الدين في بيان له أصدره، اليوم، المحليات بجميع مستوياتها بداية من المحافظين في التعامل مع هذا الملف، خاصة خلال هذه المرحلة التي يتزايد فيها عدد المصابين بفيروس كورونا، مشيدا بحرص المواطنين على الالتزام بالتعليمات والتدابير الاحترازية التي أعلنت عنها الحكومة، فيما يتعلق باستخدام الكمامات، خاصة داخل مختلف وسائل المواصلات.
وطلب النائب محمد عبدالله زين الدين من المحليات اتخاذ جميع إجراءات المراقبة وتطبيق القانون والعقوبات التي جاءت فيه بكل حسم وقوم على جميع المخالفين، خاصة أن القانون به عقوبات رائعة تتضمن الحبس لمدة سنة و4 آلاف غرامة، إضافة إلى الغلق الفوري للمنشأة المخالفة، والمسؤولية من الغد على المواطن، مؤكدا أنه لايجب التهاون في مثل هذه القضايا الخطيرة والتي لاتهدف إلى الحفاظ على صحة المواطنين، ولكن تكفل عدم انتشار فيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى