رئيس تضامن المحافظين: عمالة الأطفال قنبلة موقوتة لابد من قانون رادع لمنعها

 

 

قالت الدكتوره ايمان الريس رئيس لجنة التضامن بحزب المحافظين ان عمالة الاطفال واستغلالهم للتربح بمثابة قنبلة موقوته تهدد استقرار المجتمع وتساهم في انتشار البلطجه والعنف نتيجة عدم الاستقرار النفسي لهؤلاء الاطفال ، ولفتت في تعليقها علي حادث غرق ٢٤ طفل يعملون باحدي المزارع بقرية بمدينة منشأة القناطر بالقليوبية اثر انقلاب سيارة النقل التي كانت تنقلهم في النيل الي ان عمالة الاطفال كارثة يجب ان يكون لها قوانين رادعه وعقوبات لمن يخالفها . 

واضافت رئيس تضامن للمحافظين ان عدم وجود الرقابه وتطبيق القانون الرادع  علي عمالة الاطفال السبب في انتشار ظاهرة عمالة الاطفال ، مشيرة الي ان حزب المحافظين طالما طالب بقانون رادع لمنع عمالة الاطفال واستغلال الاهالي لاولادهم في التربح وهم  دون السن القانوني 

ولفتت الي ان أعمار الاطفال تضيع هباء في عمل غير مناسب اسمه ولا ظروفه ويتعرض للعديد من الاضرار نتيجة هذا العمل ابرزها الاضطرابات النفسيه والاجتماعيه الي جانب حرمانهم من التعليم والاستقرار الاسري والنفسي والاجتماعي والاستغلال الجنسي الذي تصل نسبته في مجتمع عمالة الاطفال الي اكثر من ٦٠٪؜ من الاطفال .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى