تطلع الشعب الليبي بشغف إلى إجراء انتخابات حرة نزيهة لا تمييز فيها ولا إقصاء

أكد رئيس الوزراء الليبي، عبد الحميد الدبيبة، أن الشعب الليبي يتطلع بشغف إلى إجراء انتخابات حرة نزيهة لا تمييز فيها ولا إقصاء، وأن الشعب لا يريد إطالة أمد الأزمة والدخول في مرحلة انتقالية جديدة.

وقال الدبيبة – في كلمة ألقاها، اليوم الأحد، خلال انطلاق أعمال المؤتمر الليبي لدعم الدستور – “اتركوا للشعب الليبي أن يختار ماذا يريد وادعموا اختياره في وجود دستور حقيقي يستمد شرعيته من الشعب والشعب فقط”، حاثّا “كل الأطراف على دعم الاستحقاق الدستوري كأساس للعملية الديمقراطية وعدم الذهاب لمسارات ليس لها أي هدف”.

وأشار – بحسب وكالة الأنباء الليبية – إلى أن “الاتفاق الأممي في محطاته المختلفة في تونس وجنيف اختار سلطاته بهدف الوصول إلى انتخابات كان من المفترض أن تجرى في ديسمبر الماضي”، معتبرا أن “تأخر الانتخابات سببه عدم وجود قاعدة دستورية وتأخر المصالحة الوطنية وتوحيد المؤسسة العسكرية”.

وتوجّه الدبيبة بنداء إلى كل الليبيين “بأن يكونوا في الموعد وأن يتمسكوا بالاستحقاق الدستوري الانتخابي، وألا يسمحوا بإطالة المرحلة مرة أخرى”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى