المنفى: التوافق هو مفتاح للوصول إلى حل نهائي للأزمة الليبية

أكد رئيس المجلس الرئاسي الليبي محمد المنفي اليوم (الخميس) أن التوافق هو مفتاح للوصول إلى حل نهائي للأزمة الليبية، وتحقيق السلام، وإعادة بناء الدولة على أسس العدل والقانون.

ونقلت وكالة الأنباء الليبية (وال) عن المنفي دعوته، خلال استقباله صباح اليوم مستشارة الأمين العام للأمم المتحدة للشأن الليبي ستيفاني ويليامز، لمناقشة آخر التطورات السياسية في ليبيا، لجميع المشاركين في العملية السياسية، بضرورة تغليب مصلحة الوطن، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.

وأكد حرص المجلس الرئاسي على تنفيذ كل التزاماته وفي مقدمتها إنجاز ملف المصالحة الوطنية والانتخابات.

وأفاد المكتب الإعلامي للرئاسة بأن ستيفاني أطلعت المنفي على الاستعدادات للقاءات القاهرة بين مجلسي النواب والدولة، التي ستنطلق منتصف الشهر الحالي، والنتائج المنتظرة بشأن القاعدة الدستورية، والخطوات المتخذة في اتجاه التوافق حول المسار الدستوري.

وأكدت ويليامز على التزام البعثة بمواصلة الجهود لإيجاد حل للأزمة السياسية الراهنة، مشيدة بجهود المجلس الرئاسي في تقريب وجهات النظر بين مختلف الأطراف.

واستعرض اللقاء جهود المجلس الرئاسي، والجهود الأممية مع الأطراف المشاركة في العملية السياسية، خاصة الدور الأفريقي في عملية المصالحة الوطنية، ومناقشة الخيارات المختلفة لإنجاحها، والمحافظة على الاستقرار في البلاد، للوصول إلى الاستحقاقات الانتخابية، من أجل إنهاء المراحل الانتقالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى