انسحاب روسي من مجلس دول بحر البلطيق مع الاحتفاظ بتواجدها في المنطقة

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الثلاثاء، انسحاب روسيا من مجلس دول بحر البلطيق، مشيرة في بيانها إلى أن الانسحاب من المجلس لن يؤثر على تواجدها في المنطقة، وذلك بحسب ما نشرته وكالة «سبوتنيك» الروسية.

وأمس الاثنين، قال رئيس مجلس الدوما الروسي فياتشيسلاف فولودين، إن مجلس الدوما الروسي (مجلس النواب) أصدر قرارا بشأن انسحاب روسيا من المؤتمر البرلماني لبحر البلطيق.

ونقلت وكالة أنباء «تاس» الروسية، عن فولودين قوله: «اليوم، أصدر مجلس الدوما قرارًا بشأن انسحاب روسيا من المؤتمر البرلماني لبحر البلطيق».

والأعضاء الدائمين في الرابطة هم برلمانات ألمانيا والدنمارك وأيسلندا ولاتفيا وليتوانيا والنرويج وبولندا وفنلندا والسويد واستونيا.

وأضاف: «ليس لدينا حوار مع برلمانات معظم هذه الدول، سواء داخل هذه المنظمة أو عبر القنوات البرلمانية الدولية».

وبحسب رئيس مجلس النواب الروسي، فإن مسؤولية قطع العلاقات البرلمانية تقع على عاتق أولئك الذين يسعون لتقويض المبادئ الأساسية للمؤتمر، ويستخدمونها لشن هجمات على روسيا.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى