نائب رئيس «المحافظين»: لا بد أن يكون هناك ممثلين من الشباب في الحوار الوطني

قال المستشار محمد عبد المولى، نائب رئيس حزب المحافظين، إن العمل السياسي منذ عام 1952 هو بمثابة «ضرب في المستحيل»، وأتصور أن يكون هناك بارقة أمل خلال الفترة المقبلة.

وأضاف عبد المولى، خلال حوار شباب أحزاب المعارضة في حزب المحافظين، أن الفترة الحالية تحتاج إلى تماسك، والأمل مرهون بشباب الأحزاب.

وتابع نائب رئيس حزب المحافظين، أنه لابد أن يكون هناك ممثلين من الشباب في الحوار الوطني المزمع عقده عقب عيد الأضحى المبارك، ليعبروا عن وجهة نظرهم وطرح مشاكلهم ومقترحات حلها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى