محمد عبد الغني: مشغولون بقضية عمال مصر دائما 

 

 

قال البرلماني السابق محمد عبدالغني، إن قضية عمال مصر هي قضية يومية ومشغولين بها دائما.

 

وأكد أن القانون ١٤٨ ليس هو القانون الوحيد الذي ألحق الضرر بعمال مصر ، وإنما سبقه قانون قطاع الأعمال الذي وقفنا فيه ضد وزير قطاع الأعمال السابق هشام توفيق خلال مجلس النواب السابق.

 

جاء ذلك خلال المؤتمر الذي نظمه حزب المحافظين بعنوان «العدالة الاجتماعية والحوار الوطني» بمقر الحزب بجاردن سيتي، بحضور سياسيين بارزين ووزراء سابقين وأعضاء مجلس نواب، وأعضاء مجلس أمناء الحوار الوطني، للحديث عن بعض قضايا العمال والمشكلات الخاصة بهم.

 

وأضاف أن هناك عشرات الحالات ممن طلعوا على المعاش في نوفمبر وديسمبر ٢٠٢٠ لم يحصلوا على معاشهم أو مرتباتهم أو التأمين الصحي الخاص بهم ومع ذلك لم يتحركوا بشئ.

 

وتابع أن هناك شركة أمريكية سرحت ما يقرب من ٢٠٠٠ عامل دون رقيب ودون أن يأخذوا حقوقهم، ومن يطالب بحقوقه يتم سجنه، موجهاً رسالة لجميع عمال مصر قائلاً: إذا لم تدافعوا عن حقوقكم فلن يدافع أحد عنها.

 

وأشار إلى أن المنظمات العمالية داخل المصانع والشركات إن لم تعمل بشكل حقيقي فلن يكون هناك حقوق للعمال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى