الناتو: لا مؤشر على تغير أهداف روسيا في عمليتها العسكرية بأوكرانيا

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي “الناتو” ينس ستولتنبرج، إنه لا يوجد مؤشر على أن روسيا “غيرت أهدافها” في عمليتها العسكرية بأوكرانيا.

وأضاف ستولتنبرج، خلال زيارة إلى برلين، اليوم الثلاثاء، إنه من الضروري إرسال المزيد من الأسلحة الثقيلة إلى كييف لمساعدتها على صد القوات الروسية، وفق فرانس برس.

وأضاف أنه “واثق” من إيجاد حل “قريباً” بشأن تسليم دبابات تطالب بها أوكرانيا.

من جهته، أعلن وزير الدفاع الألماني، بوريس بيستوريوس، أنه لا يوجد خلاف بين الحلفاء بشأن إرسال دبابات قتالية ثقيلة إلى أوكرانيا، مؤكداً أن برلين ستتحرك سريعاً في حال اتخاذ قرار إيجابي للقيام بذلك، بحسب وكالة “رويترز”.

وأضاف بيستوريوس، الذي كان يتحدث بينما يقف إلى جواره ستولتنبرج، أنه يتعين ألا يصبح الحلف طرفاً بالحرب في أوكرانيا.

يذكر أن الاتحاد الأوروبي قرر أمس الاثنين، تخصيص 500 مليون يورو إضافية لتسليح أوكرانيا و45 مليون يورو أخرى لتدريب وحدات عسكرية أوكرانية بدول أعضاء في الاتحاد.

وقال أحد هذه المصادر لفرانس برس، إن وزراء خارجية الدول الأعضاء في الاتحاد وافقوا خلال اجتماع في بروكسل شارك فيه عبر الفيديو نظيره الأوكراني، دميترو كوليبا، على تخصيص هذين المبلغين لكييف من صندوق “المرفق الأوروبي للسلام”.

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button